آخر الاخبار

garaanews  أسعد ليالي ترامب عماد الدين أديب garaanews  هل استفاد بايدن أيضا. من فشل محاولة اغتيال ترمب؟ garaanews  كي لا نصب الزيت على نار مجازر الإبادة جمال زقوت garaanews  مندوبة الولايات المتحدة: نتعاون مع مصر وقطر لوقف إطلاق النار في غزة garaanews  لحظات "مرعبة".. القصة الكاملة لمحاولة اغتيال ترامب garaanews  البرغوثي: تقرير هيومان رايتس ووتش الجديد سقطة خطيرة garaanews  الاحتلال يمنع إدخال المساعدات لغزة منذ 72 يوما garaanews  الاردن “النقل البري”: تعديل تعليمات ترخيص مكاتب تأجير السيارات هدفه تسهيل الاستثمار garaanews  أندية المحترفين توافق على المشاركة بالدوري garaanews  إتمام صفقة تبادل للأسرى بين روسيا وأوكرانيا بوساطة إماراتية garaanews  "همم" تدعو لإطلاق سراح المحتجزين على خلفية الجرائم الالكترونية garaanews  بلا أدلة.. تقارير أميركية عن مخطط إيراني لاغتيال ترامب garaanews  ثلثا الديمقراطيين يدعون بايدن للانسحاب.. وترامب ينتهز الفرصة garaanews  محمد بن سلمان يهنئ رئيس إيران الجديد بفوزه في الانتخابات garaanews  الأونروا: إسرائيل قصفت 8 مدارس في غزة خلال 10 أيام

اليوم.. انطلاق الجولة الثانية من الانتخابات البرلمانية الفرنسية

وكالة كليوباترا للأنباء


وتفتح مراكز التصويت أبوابها في الثامنة صباحًا وتغلق السادسة مساء في البلدات والمدن الصغيرة، وفي الثامنة مساء في المدن الكبرى، وتعلن التوقعات الأولية عند انتهاء التصويت، بناء على إحصاء جزئي لعينة من مراكز التصويت.

وسوف يعتمد الكثير على ما إذا كان الناخبون سيتبعون دعوات التحالفات الرائدة المناهضة لحزب التجمع الوطني؛ لمنع اليمين المتطرف من الوصول إلى السلطة، أو دعم المتنافسين من اليمين المتطرف.

وقال رافائيل جلوكسمان، عضو البرلمان الأوروبي الذي قاد قائمة اليسار الفرنسي في انتخابات البرلمان الأوروبي الشهر الماضي، إنه يعتبر الجولة الثانية اليوم الأحد استفتاءً بسيطًا حول ما إذا كانت "عائلة لوبان ستتولى إدارة هذا البلد".

وقال لإذاعة فرانس إنتر الأسبوع الماضي "فرنسا على حافة الهاوية ولا نعرف ما إذا كنا سنقفز".

وقالت لوبان لقناة "تي.إف1"، إنّ الشعب الفرنسي لديه رغبة حقيقية في التغيير، مضيفة أنها "واثقة للغاية" في الحصول على أغلبية برلمانية.

وحتى لو فشل حزب التجمع الوطني، فإنه يبدو مستعدًا للحصول على أكثر من ضعف المقاعد التي فاز بها في انتخابات عام 2022 البالغ عددها 89 مقعدًا.

ومن شأن مثل هذه النتيجة أن تنذر بجمود سياسي حتى تنتهي رئاسة ماكرون في عام 2027، عندها من المتوقع أن تطلق لوبان محاولتها الرابعة لرئاسة فرنسا.

ماريان لوبان أثناء لقائها ببعض الصحفيين
ما الخطوة التالية بالنسبة لماكرون؟

فاجأ ماكرون البلاد وأغضب العديد من حلفائه السياسيين ومؤيديه، عندما دعا إلى انتخابات مبكرة بعد الهزيمة التي تكبدها حزبه أمام حزب التجمع الوطني في انتخابات البرلمان الأوروبي في الشهر الماضي، على أمل أن يفوز على منافسيه في الانتخابات التشريعية.

وأيًا كانت النتيجة النهائية فإن أجندته السياسية تبدو الآن ميتة، قبل ثلاث سنوات من نهاية رئاسته.

ويقول بارديلا إن حزب التجمع الوطني سيرفض تشكيل حكومة إذا لم يفز بالأغلبية، على الرغم من أن لوبان قالت إنها قد تحاول إذا فشلت في ذلك.

ورفض رئيس الوزراء جابرييل أتال، الذي يبدو من المرجح أن يفقد منصبه في التغييرات التي تعقب الانتخابات، اقتراحات بأن الوسطيين في حزب ماكرون قد يسعون لتشكيل حكومة مشتركة بين الأحزاب في حالة وجود برلمان معلق. وبدلًا من ذلك، فهو يرغب في أن يقوم المعتدلون بتمرير التشريعات على أساس كل حالة على حدة.

ومن شأن حصول حزب التجمع الوطني على أغلبية أن يجبر ماكرون على الدخول في "تعايش" محرج مع بارديلا كرئيس للوزراء، في ظل صراعات دستورية شائكة وتساؤلات على الساحة الدولية حول من يتحدث حقًا باسم فرنسا.

وإذا حُرم حزب التجمع الوطني من الأغلبية ورفض تشكيل الحكومة، فستجد فرنسا المعاصرة نفسها في منطقة مجهولة. وسيكون بناء التحالف صعبًا على أي من الكتل؛ نظرًا للاختلافات السياسية بينها.

ومن شأن حكومة يقودها حزب التجمع الوطني أن تثير تساؤلات كبيرة حول الاتجاه الذي يتجه إليه الاتحاد الأوروبي؛ نظرًا لدور فرنسا القوي في التكتل، على الرغم من أنه من شبه المؤكد أن قوانين الاتحاد الأوروبي ستقيد خططه لمكافحة الهجرة.

وبالنسبة للكثيرين في مجتمعات المهاجرين والأقليات في فرنسا، فإن صعود حزب التجمع الوطني أرسل بالفعل رسالة واضحة وغير مرحب بها.

وقالت سلمى بوزيان، وهي طالبة سينما تبلغ من العمر 20 عامًا، في سوق في بلدة جوسانفيل القريبة من باريس "إنهم يكرهون المسلمين، يكرهون الإسلام. إنهم ينظرون إلى الإسلام ككبش فداء لجميع مشاكل فرنسا. لذا فمن المحتم أن يكون لذلك تأثير سلبي على المجتمع المسلم".

وتعهد حزب التجمع الوطني بالحد من الهجرة وتسهيل التشريعات الخاصة بطرد المهاجرين غير الشرعيين، وتشديد القواعد المتعلقة بلم شمل الأسرة. وتقول لوبان إنها ليست معادية للإسلام، لكن الهجرة خارجة عن السيطرة وإن الكثير من الناس يستفيدون من نظام الرعاية الاجتماعية في فرنسا والخدمات العامة المتداعية.


اضف تعليق

لا مانع من الإقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( وكالة كليوبترا للأنباء ).
الأراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها فقط جميع الحقوق محفوظة 2009 - 2015