آخر الاخبار

garaanews  قاسمي: لن نتفاوض على أي موضوع خارج إطار الاتفاق النووي garaanews  ولي العهد يزور مركز شباب البادية الشمالية garaanews  البدء بضخ مياه الديسي إلى قضاء برما خلال أسبوعين garaanews  العمل الإسلامي" يطالب بلجنة تحقيق في حادثة الصوامع garaanews  المالية تطرح أذون خزانة بقيمة 14.5 مليار جنيه garaanews  “قوات سوريا الديمقراطية” تسيطر على تلة استراتيجية بريف دير الزور garaanews  فتح مراكز الاقتراع في الانتخابات الرئاسية في فنزويلا garaanews  محادثات بين سول وواشنطن لضمان عقد قمة ترامب وكيم garaanews  إيران: دعم أوروبا للاتفاق النووي لا يكفي garaanews  الأهلي يفاضل بين بلدين أوروبيين لمعسكر إعداد الموسم المقبل garaanews  البابا فرنسيس: الأراضي المقدسة بحاجة إلى “الحوار والمصالحة” garaanews  تأجيل محاكمة حسن مالك و23 إخوانيا في الإضرار بالاقتصاد الوطني لـ9 يونيو garaanews  رئيس الوزراء يتابع الموقف التنفيذي للعديد من المشروعات في قطاع الكهرباء garaanews  علي سفرة رمضان ... فخذ الديك الرومي في الفرن garaanews  المخابرات التركية تتلقى معلومات عن محاولة لاغتيال أردوغان

فاتــورة يدفعها العرب ...بقلم رانــدا جميل

وكالة كليوباترا للأنباء


 

 رغم مرور 16 عاما تضل ذكري أليمة  للأن يدفع  ثمنها العرب والمسلمين في كل بقاع العالم ..ذكري 11 سبتمبر فاتورة يدفعها العرب

من تجاهل للقضية الفلسطينية الي احتلال العراق وتقسمية الي ثلاث مكونات  سني ــــ شيعي ـــــ كردي .... وتسليمة فريسة سهلة للتمدد الفارســي ..

الي تدمير سوريا بشكل كامل وتقسمها الي كنتونات صغيرة ..وألاف الميليشيات سوريا المفيدة وغير المفيدة ....لبنان وتسليمة لحزب الله وحكم ولاية الفقية  سياسيا وبناء دولة داخل دولة بكل مكونتها من جيش ,منظومة اتصالات , وجهاز مخابرات مستقل بعيدا عن سلطة الدولة ...

ليبيا ...وتحويلها الي مستنقع للطوائف الارهابية بعد مقتل القذافــي ...أكثر من جيش وقيام حكومتين وبرلمانيين .. وقبائل متناحرة ..وعودة الي برقة وفزان وطرابلس .... اليمن التعيس الذي يشهد حرب أهلية طاحنة تركت ورائها الشعب اليمني فريسة للكوليرا وانهيار مؤسسات الدولة وذلك بتسهيل مهمة الحوثي الموالي لايران بعد تراجع الدور الامريكي في عهد اوباما ..

تونس وبداية التمزيــق العربــــي ...بدورها الآن تعاني من إفلاس رسميا ... عاجزة عن دفع رواتب الموظفين ..دولـة شبه منهارة ...انشقاق الائتلاف الحاكم بين نـــداء تونس وحركة النهضــــة .

مصـــــــر.... لم تسلم من تلك الفاتورة ولا ننسى الفوضي الخلاقة اصطلاح ــ كوندليزا رايس ــ  حين أوصت الكونجرس الامريكي بدفع 50% من المعونة الامريكية لمصر لمنظمات مجتمع مدنــــي غير تابعة للحكومة المصرية ....مما حدا بمبارك الي التوقف عن زيارة امريكا من عام 2004 ولفترة طويلة ...

في مصر ركزت امريكا كل سياستها لدعم الاخوان المسلمين علي اعتبار أنهم قـــوة المستقبل الفاعلة ..الحاضرة المستعدة لإستـــلام الحكم في مصر ..وعندما اندلعت ثورة 25 يناير واعتصم الشعب المصري في ميدان التحرير  ــ ذهبت هيلاري كلينتون ــ الي ميدان التحرير وقابلت القيادات الثورية التي لم نجد لهم رؤية واضحة ولا معرفة بما يحدث اليوم ....وأوصت الكونجرس حينها بإرسال مبعوث لمبارك للتأكد من عدم ترشحة مرة ثانية ....لأنها خشت من أثار الثورة في مصر علي المنطقة وعلي العالم ..وعلي الرغم من اعتلاء الاخوان سدة الحكم ودعم امريكا الكامل ...لكن شعب مصر تنبه  مبكرا للمخطط الاخوانـــي الامريكــــي الجديد ..حين نزل الشارع في 30 يونيو لانهاء حكم الاخوان والقضاء علي المخطط الامريكـــي تقسم مصر ( الجائـــزة الكــــبري ) حسبما قالت كوندليزا رايس وقتها ... لكن  التركيبة المصرية خزلتها ...ونسيت تماما أن طبيعة جيش مصر ليس جيش طائفة أو جيش حزب معين ... بل جيش وطني بإمتياز...ودائما شوكة في حلق كل عـــــدو ومتآمر علي العرب والمسلمين علي مرالسنيين والتاريخ يشهد .

مسلمو الروهينغا ... الآن يدفعوا الثمن ولم يسلمو من دفع الفاتورة الامريكية ..بالطبع لأنهم أقلية مسلمة.. أقلية بلا هويــة بلا حقـــوق  ...والجديد أن التنبؤأت القريبة تشير أن هناك ضوء أخضـــر أمريكــــي من أجل ايجاد بؤرة نزاع اسلامية  تكون ذات أرضية خصبة لإنطلاق منظمات ارهابية جديدة متطرفة .....لاثارة القلائل في الصين التي تعتبر بورما منفذ رئيسي للصادرات لكل بلاد العالم ..عبر ما كان يسمي طريق الحرير ..

والإ بماذا يفسر هذا الصمت الامريكي الرهيب حول المجازر الجماعية في بورما ..وما تفسير القتل الممنهج للمسلمين هناك وبأوامر مباشرة من رئيسة الوزراء الحائزة علي نوبل للســلام ــــ أي نوبل ؟؟؟ وأي جائزة ؟؟؟ جائزة للســــلام أم جائزة للقتل والتعذيب والحرق .؟؟!

 للآن ....الفاتورة مستمرة والاثمان كبيـــرة وممتــدة ....من اطلاق يد ايران في العالم العربي ..الي غض الطرف عن كل ارهاب ضد المسلمين ..سواء في بورما , أو افريقيا الوسطي , الفلبين ,الهند , ومجــازرإقليم كشمير ...كل   مسلم في العالم يدفــع الثمـــن .... الإجراءات في كل منافذ العالم البريـــة والجويــة والبحريــة تشهد ضد كل ماهو مســلم أو لباس شرعــــي .

نحن بحاجة الي وقفة جادة في وجه تلك الهجمة الشرسة ضد المسلمين .. واتخاذ موقف موحد ....لكن أين نحن من هذا ؟؟؟  والفاتورة مفتوحة والعرب مستمرون في الدفع ....أين نحن من هذا وهناك دوله عربيـــــة (...)  تزرع شقاق الفتنة في قلب المحيط العربـــي الإسلامـــــي ... دولة مسلمــــــة تأوي وتمـــول  وتحتضن الإرهاب  ....رانــدا جميل ....؛


اضف تعليق

لا مانع من الإقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( وكالة كليوبترا للأنباء ).
الأراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها فقط جميع الحقوق محفوظة 2009 - 2015