آخر الاخبار

garaanews  رد مصري رسمي على تقارير "الرحلات الروسية garaanews  علاء مبارك ينفي "الخبر الكاذب عنوفاة والدته garaanews  فضيحة جنسية لسفير قطري.. فشل مع الأم فحاول مع ابنتها garaanews  رئيس يعيّن شقيقه رئيسا للوزراء garaanews  تناول المزيد من الألياف واللبن يخفض فرص الإصابة بسرطان الرئة garaanews  السيستاني: إصلاح قوانين الانتخابات الطريق الوحيد لحل الأزمة بالعراق garaanews  حماس تنفي وجود تطورات بملف تبادل الأسرى مع الاحتلال garaanews  تفاصيل "لقاء القصر".. ماذا وراء زيارة "المسؤول الإماراتي الرفيع" للسودان garaanews  "كاف" يعلن نظام التأهل لمونديال الأندية ومواعيد "أمم إفريقيا" بالكاميرون garaanews  العاهل الأردني يتسلم جائزة رجل الدولة الباحث لعام 2019 garaanews  وزير الدفاع التركي خلوصي أكار تركيا: سنوافق بين "إس-400" و"إف-35" ونشر المنظومة الروسية مستمر في تركيا garaanews  وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش وزير إماراتي: سياسات المحاور أثبتت فشلها garaanews  اليوم.. انطلاق مؤتمر أفريقيا 2019.. وتوافد الضيوف على العاصمة الإدارية garaanews  بعد تنصيبها بالأمم المتحدة.. بنت مصر غادة والي تتلقى التهاني.. الخارجية والهجرة والبنك الدولي أبرزهم garaanews  مصر البيئة تنتهى من زراعة ٣٥٠٠ شجرة بمحافظتي القليوبية والقاهرة

دراسة: قضاء ساعتين في الطبيعة أسبوعيا يعزز الصحة

وكالة كليوباترا للأنباء


أكدت دراسة طبية حديثة أن قضاء ساعتين على الأقل في الطبيعة قد يعزز من الصحة العامة والرفاهية للإنسان.

ووجدت الدراسة، المنشورة في مجلة "التقارير العلمية"، أن الأشخاص الذين يقضون ما لا يقل عن 120 دقيقة في الطبيعة أسبوعيًا هم الأكثر عرضة للإبلاغ عن الصحة الجيدة والرفاهية النفسية الأعلى من أولئك الذين لا يزورون الطبيعة على الإطلاق خلال أسبوع.

وقال الدكتور مات وايت الأستاذ في جامعة "نيويورك": "من المعروف أن الخروج في الطبيعة يمكن أن يكون مفيدًا لصحة الناس ورفاهيتهم ، لكننا لم نتمكن حتى الآن من تحديد مقدار ما يكفي".

وأضاف: "تمت غالبية زيارات الطبيعة في هذا البحث على بعد ميلين فقط من المنزل، لذا يبدو أن زيارة الأماكن الخضراء الحضرية أمر جيد.. من المأمول أن يكون ساعتان في الأسبوع هدفًا واقعيًا لكثير من الناس".

واستخدمت الدراسة بيانات من نحو 20 ألف شخص في إنجلترا ووجدت أنه لا يهم ما إذا كانت 120 دقيقة قد تحققت في زيارة واحدة أو خلال عدة زيارات أقصر.

ووجدت أيضًا أن عتبة الـ 120 دقيقة تنطبق على كل من الرجال والنساء، وعلى كبار السن والأصغر سنا، عبر مجموعات مهنية وإثنية مختلفة، وبين أولئك الذين يعيشون في المناطق الغنية والفقيرة، وحتى بين الأشخاص الذين يعانون من أمراض أو إعاقات طويلة الأجل.

وقال البروفيسور تيري هارتيج، مؤلف مشارك في البحث: "هناك العديد من الأسباب التي تجعل قضاء الوقت في الطبيعة مفيدًا للصحة والرفاهية، بما في ذلك الحد من التوتر، والاستمتاع بوقت جيد مع الأصدقاء والعائلة".

وتابع: "إن النتائج الحالية تقدم دعما قيما للممارسين الصحيين في تقديم توصيات حول قضاء بعض الوقت في الطبيعة لتعزيز الصحة والرفاهية الأساسية" .




اضف تعليق

لا مانع من الإقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( وكالة كليوبترا للأنباء ).
الأراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها فقط جميع الحقوق محفوظة 2009 - 2015