آخر الاخبار

دراسة تشير إلى ارتباط الحمل بالاكتئاب

وكالة كليوباترا للأنباء


أشارت دراسة حديثة إلى مرور النساء بعدة تغييرات جسدية وعاطفية أثناء الحمل، قد تؤدي إلى اتخاذهن مواقف سلبية تجاه تغييرات أجسامهن خلال هذه الفترة، مما قد يؤدي إلى معاناتهن من الاكتئاب بعد الولادة.

واكتشف الباحثون عبر الدراسة التي نشرت في مجلة التقييم النفسي، أن مشاعر النساء الحوامل بشأن التغييرات الفسيولوجية والنفسية في أجسامهن، يمكن أن تساعد في التنبؤ بمدى ارتباط الأم بطفلها الذى لم يولد بعد وشعورها العاطفي بعد الولادة.

وقالت كاترين بريستون خبيرة علم النفس في جامعة "يورك" في بريطانيا إن النساء تتعرض لضغط مستمر حول مظهرهن أثناء الحمل وبعد الولادة، لذلك من المهم تلقيهن الرعاية النفسية والبدنية اللازمة.

وشدد الباحثون على أن هناك أدلة متزايدة على أن تجربة المرأة لجسمها أثناء الحمل يمكن أن يكون له تأثير إيجابي أو سلبي على كل من صحة الأم والرضيع، لذلك ينبغي القيام بالمزيد ضمن أنظمة الرعاية الخاصة بنا لحماية النساء من الآثار السلبية.


اضف تعليق

لا مانع من الإقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( وكالة كليوبترا للأنباء ).
الأراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها فقط جميع الحقوق محفوظة 2009 - 2015