آخر الاخبار

garaanews  تحدى مئات من سكان لندن تدابير الإغلاق المرتبط بفيروس كورونا المستجدّ ونظموا مسيرة احتجاجية أمام السفارة الأمريكية الأحد تضامنا مع من يتظاه garaanews  مسيرة أمام السفارة الأمريكية في لندن تأييدا لقضية جورج فلويد garaanews  الاردن الملك: تطوير الصناعة المحلية وحصر الأراضي القابلة للزراعة garaanews  الرئيس الاسبق طاهر المصري يكتب ل عمون : كَي لا نُلدَغ من الجُحر مرّتين garaanews  ترامب يطلب نشر الحرس الوطني في مدن بلاده لمواجهة الاحتجاجات garaanews  الصحة: 1536 إصابة جديدة و46 وفاة بكورونا.. وشفاء 6037 garaanews  وصول 330 ‪ مصريا من العالقين في الكويت إلى مطار القاهرة garaanews  ولادة منظمة التحرير حمادة فراعنة garaanews  عولمة التعليم: التحديات والفرص د. محمد ابو حمور garaanews  "نتفليكس" تشتري مسرح تاريخي في هوليوود garaanews  وزيرة الصحة: 10 آلاف مسحة pcr للأطقم الطبية منذ بداية جائحة كورونا garaanews  . سوريا تعيد فتح طريق "الرقة ـ حلب" الدولي garaanews  "زايد" تلتقي نقيب الأطباء وتؤكد: نلبي احتياجات الفريق الطبي والقيادة السياسية حريصة على توفير الدعم garaanews  عودة الطيران القطري الي الاردن في 19 حزيران garaanews  اجلاء 3 الاف كويتي من الاردن .. والديحاني: موقف تاريخي سيسجل

الفصائل الفلسطينية: إنهاء الانقسام مدخل حقيقي للتصدي لـ«صفقة القرن»

وكالة كليوباترا للأنباء


جددت الفصائل الفلسطينية، الأربعاء، رفضها لأي مخططات إسرائيلية وأمريكية يمكن تمريرها من خلال تطبيق ما يسمى بخطة السلام “صفقة القرن”.

وأكدت الفصائل، خلال المؤتمر الوطني الذي نظمته حركة الجهاد الإسلامي بمدينة غزة بعنوان “فلسطين لا تقبل القسمة ولا التجزئة”، أن الاحتلال لا يستطيع تمرير صفقة القرن وتصفية القضية الفلسطينية دون أن يحاول إنهاء المقاومة وتطويع الشعب الفلسطيني، وإنها على أهبة الاستعداد للتصدي لأي عدوان إسرائيلي.

الجهاد الإسلامي

وقال زياد النخالة، الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي، “إن تهديدات قادة الاحتلال التي يرددها صباح مساء، مرةً بالاغتيالات، ومرةً بتدمير غزة، لن تخيفنا، ولن ترعبنا، ولن تجعلنا نقبل بما سمي بصفقة القرن، ولن تجعلنا نتخلى عن حقوقنا التاريخية في فلسطين وفي القدس”.

وشدد النخالة على أن سياسة الاغتيالات لن تجعل المقاومة تنكسر، وسترد على أية عملية اغتيال في وقتها، مبينا أن أي عدوان على شعبنا في قطاع غزة، أو الضفة الغربية سيجد مقاومة لم يعهدها الاحتلال من قبل.

وأضاف، “كانت هناك أوهام لدى البعض الفلسطيني أن بإمكانه عقد السلام مع الاحتلال الإسرائيلي، وغاب عن الذين قادوا هذا المشروع أن هذا العدو قام على نفينا، وأن “المشروع الإسرائيلي” قام على فكرة أن الضفة الغربية، بما فيها القدس، هي يهودا والسامرة، وأنها قلب إسرائيل”.

حركة حماس

من جهته، قال خليل الحية، عضو المكتب السياسي لحركة حماس، إن مواجهة “صفقة القرن” تحتاج إلى عمل حقيقي وطني يقف أمام هذه الصفقة، ولكي نسقط صفقة القرن لا بد من مغادرة مربع الانقسام.

وأضاف أن “المطلوب الآن خطوات حقيقية وطنية إذا أردنا أن ننقذ فلسطين، وعلى الأمريكان أن يشعروا بأن مصالحهم في المنطقة ستتضرر، وعلى الاحتلال الإسرائيلي أن يدرك أن الأرض ستنقلب على رأسه ورأس من يحميه إذا تقدم خطوة في تنفيذ الصفقة”.

وتابع “نحن نعتز اليوم بأن الحالة الوطنية كلها ترفض صفقة القرن، ونريد الفعل في الميدان، وأن تنتفض الضفة الغربية، والنزول إلى الشوارع ضد صفقة القرن”.

الجبهة الشعبية

بدوره، دعا جميل مزهر، عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية، إلى طي صفحة الانقسام وتحقيق المصالحة من أجل مواجهة “صفقة القرن”، قائلا: “تبدأ مواجهة صفقة القرن باستراتيجية وطنية جامعة توحد شعبنا، وتعيد بناء مؤسساته على أسس وطنية مقاومة للعدوان الأمريكي الإسرائيلي”.

وطالب المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته في وضع الاحتلال تحت طائلة القانون الدولي وإلزامه وفق البند السابع على تنفيذ قرارات الشرعية الدولية، التي تستجيب لحق الشعب الفلسطيني في العودة والاستقلال الوطني الناجز.

وأكد على ضرورة تفعيل المقاومة بكل أشكالها الشعبية والوطنية والكفاحية في برنامج نضالي متوافق عليه، يحقق شراكة ساحات تواجد الشعب الفلسطيني.

الجبهة الديمقراطية

وفي السياق ذاته،  دعا صالح ناصر، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية، لرسم استراتيجية بديلة لأوسلو والتخلص من كل الاتفاقات الأمنية والاقتصادية والسياسية مع الاحتلال واستعادة الوحدة الوطنية على قاعدة الشراكة، من أجل مواجهة “صفقة القرن”، من خلال عقد اجتماع عاجل للإطار القيادي وللأمناء العامين والمستقلين لاتخاذ عدة خطوات لمواجهة الصفقة.

وأكد ناصر، على تمسك الشعب الفلسطيني بحقوقه، في العودة وتقرير المصير وإقامة الدولة المستقلة كاملة السيادة ورفض أي مساس بهذه الحقوق، وأن الإجماع الوطني والشعبي يؤكد على رفض “صفقة القرن” وتوفير كل سبل مواجهتها، وضرورة تحصين الموقف الوطني الفلسطيني لمواجهة الصفقة.


اضف تعليق

لا مانع من الإقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( وكالة كليوبترا للأنباء ).
الأراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها فقط جميع الحقوق محفوظة 2009 - 2015