لهذه الأسباب قد يصاب طفلك بالاكزيما!

وكالة كليوباترا للأنباء


تعتبر الاكزيما من أكثر المشاكل الجلديّة شيوعاً عند الأطفال أمّا أسبابها فعديدة ومختلفة. فإذا كنت تجهلين حتّى الآن أسباب معاناة طفلك من الاكزيما لا تفوّتي هذا الموضوع حيث سنعرض لك أبرزها كي تركّزي عليها وتحاولي إيجاد الحلّ المناسب لها.

لماذا يعاني طفلك من ضعف البنية؟

1- يلعب المناخ البارد والجاف دوراً ملحوظاً في تحفيز إصابة طفلك بالإكزيما إذ يؤثّر الطقس البارد إجمالاً بشكل سلبيّ على البشرة ويجعلها أكثر جفافاً وعرضة للإكزيما وغيرها من المشاكل الجلديّة. ننصحك في هذه حال تعرّض طفلك لهذا المناخ بتدفئته جيداً بغية الحدّ من إحتمال إصابته بالاكزيما.

2- يعتبر العامل الوراثي من الأسباب التي قد تؤدي إلى إصابة طفلك بالإكزيما تماماً كما يساهم هذا العامل في ظهور أمراض أخرى لديه تماماً كما الربو حساسية الأنف.


3- قد يؤدّي تناول طفلك لأنواع معيّنة من الأطعمة على غرار السمك، البيض والمكسرات مثلاً إلى إصابته بالاكزيما. وقد أشارت بعض الدراسات العلميّة إلى هذه النقطة وإعتبرتها من الأسباب المحفّزة للاكزيما خصوصاً عند الأطفال. ومن المفيد هنا إجراء بعض التحاليل المخصّصة للتأكد من حساسيّة طفلك ضدّ هذه الأطعمة.

4- من الممكن أن  تساهم عوامل معيّنة كتعرّض طفلك للتعرّق الزائد أو إرتدائه لثياب صوفيّة في إصابته بالاكزيما. كما تعتبر العطور عند إستخدامها على مقربة من طفلك إحدى العوامل المحفّزة للإصابة بهذا المرض الجلدي.



5- يشكّل التعرّض لعوامل التلوّث الخارجيّة إحدى الأسباب المؤديّة إلى إصابة طفلك بالإكزيما. فحماية طفلك من هذه العوامل والحرص على نظافته نقطتان أساسيتان لتقليص فرص تعرّضه للاكزيما.


اضف تعليق

لا مانع من الإقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( وكالة كليوبترا للأنباء ).
الأراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها فقط جميع الحقوق محفوظة 2009 - 2015