آخر الاخبار

الألعاب النارية تقتل "مغنية راب" في أسبانيا

وكالة كليوباترا للأنباء


تعرضت مغنية راب إسبانية، لإصابات قاتلة في أثناء عرض حي أمام الجمهور، بسبب الألعاب النارية.

وكانت الفرقة الغنائية تغني في مدينة لاس بيرلاناس الاسبانية، الليلة الماضية، وكانت تضم 15 عضوا من بينهم مطربون وموسيقيون وراقصون، عندما وقع الحادث، الذي تسببت فيه الألعاب النارية، بحسب ما ذكرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

ولفتت الصحيفة إلى أن الفرقة الموسيقية كانت على خشبة المسرح، وأن المطربة جوانا ساينز، 30 عاما، تعرضت لإصابة في البطن بسبب جهاز المؤثرات الخاصة بالألعاب النارية، وتم نقلها إلى المستشفى بعد الحادث.

وبعد محاولات علاجها، التي أدت إلى جروح خطيرة، توفيت في وقت لاحق، بينما تداول ناشطون مقطع فيديو يظهر لحظة انطلاق الشرر فجأة من للألعاب النارية.

وبدا الجهاز الموجود في الناحية اليمنى ينفجر، ثم تسقط جوانا ساينز على الأرض، حيث تحرك الموجودون بسرعة لمحاولة مساعدتها، وتم تعليق العرض بعد الحادث الذي وقع قبل الساعة الثانية صباحا، في حين قال شهود عيان إنهم سمعوا صوتا مدويا للغاية ورأوا بعد ذلك مغنية الراب ملقية على أرضية المسرح.


اضف تعليق

لا مانع من الإقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( وكالة كليوبترا للأنباء ).
الأراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها فقط جميع الحقوق محفوظة 2009 - 2015