وأبلغ الصحفيين بأن تهديداته السابقة بانسحاب فيراري من الرياضة بعد 2020 يجب ألا ينظر إليها باستخفاف.

وقال إن فيراري يجب أن ينافس على لقب فورمولا 1 بعدما أنهى العام في الوصافة خلف البطل مرسيدس.

ونقل موقع صحيفة لا غازيتا ديلو سبورت عن ماركيوني قوله "أكثر شيء يزعجني هو أن شخصا في خبرة روس براون (مدير بطولة العالم حاليا والمدير التقني في فيراري سابقا) يبحث عن وسائل تتعارض مع تقاليد فورمولا 1".

وأضاف "أن نجعل كل السيارات أقل تعقيدا وبمحركات أقل تكلفة مثل ناسكار فهذا لا يثير اهتمامنا ونحتاج لحل متوازن من أجل مستقبل يرضي الجميع وأعتقد أن هذا سيحدث في الوقت المناسب.

"وإلا سينسحب فيراري. وإذا ظن المشككون أننا نتلاعب بهم فهم يلعبون بالنار".

وتنتهي معظم عقود فرق فورمولا 1 في 2020.

وتابع ماركيوني "أعتقد أن فيراري يملك القدرة على قيادة آخرين لتشكيل بطولة بديلة".

وفيراري هو أنجح وأكثر فرق فورمولا 1 شهرة.

وجاء التهديد بالانسحاب بعد أن استحوذت مجموعة ليبرتي ميديا على الحقوق التجارية لفورمولا 1 منذ يناير واستبعدت بيرني إيكلستون المسؤول السابق.

وكشفت ليبرتي ميديا عن خطط تهدف للوصول لمحركات أقل ثمنا وأكثر صخبا تشتمل على قطع موحدة بين كافة الفرق لتحل محل وحدات الطاقة الحالية وذلك بدءا من 2021.

كما ترغب ليبرتي ميديا في تحقيق التوازن على صعيد المنافسة والوصول لمرحلة التساوي في الإيرادات بين الفرق عقب انتهاء العقد الحالي في 2020.