آخر الاخبار

garaanews  الرجاء جاهز لمواجهة الزمالك فى نصف نهائى أفريقيا بقائمة تضم 18 لاعباً garaanews  باريس تطالب سفراء فرنسا فى الخارج بتكثيف إجراءات الأمن فى سفاراتهم garaanews  15 معلومة عن التونسى منفذ الهجوم الإرهابى فى مدينة نيس الفرنسية garaanews  إصابة أحمد أحمد رئيس الكاف بفيروس كورونا garaanews  مي عز الدين تستعد لمسلسل "خيط حرير" garaanews  رئيس وزراء أرمينيا يحمل أذربيجان وأردوغان مسئولية فشل وقف إطلاق النار garaanews  مصر : لذوي الاحتياجات الخاصة.. تعرف على شروط ومواعيد حجز وحدات الإسكان garaanews  دراسة: كورونا قد يصيب الناجين بشيخوخة garaanews  البيت الأبيض يبلغ الكونجرس عزمه بيع مقاتلات "إف 35" إلى الإمارات garaanews  مجلس حكماء المسلمين يدين هجوم نيس الإرهابي garaanews  بطل ريمونتادا ليفربول بدوري الأبطال يقترب من الرحيل garaanews  غوتيريش ينتقد التمثيل غير الكافي للنساء بعمليات حفظ السلام garaanews  الحلالمة يؤكد ضرورة منع التجمعات الانتخابية الكبيرة garaanews  زلزال يضرب أزمير في تركيا (صور) garaanews  استثناء 27 محطة محروقات من قرار حظر التجول الشامل (أسماء)

رئيس أفغانستان: لا يمكن تحقيق السلام إلا من خلال تسوية سياسية

وكالة كليوباترا للأنباء


أكد رئيس أفغانستان أشرف عبد الغني أنه لا يمكن تحقيق السلام إلا من خلال تسوية سياسية، قائلا إن حكومة كابول تبذل جهودا حثيثة لإنهاء الحرب طويلة الأمد في البلاد.
 
جاء ذلك وفق ما نقلته وكالة أنباء (خاما برس) الأفغانية اليوم الثلاثاء في كلمة ألقاها بمناسبة اليوم العالمي للسلام.
 
وقال عبدالغني إن المفاوضين الأفغان يمثلون البلاد ويجب دعمهم بدون تدخل، مضيفا: لا ينبغي لأحد أن يتدخل في المفاوضات.
 
ويجب أن يحظى وفدنا بالدعم الكامل حتى يمثلوا جمهورية أفغانستان بقوة. هذا ليس مسلسل درامي ... إنها قصة الشعب الأفغاني".
 
في غضون ذلك، شدد رئيس المجلس الأعلى للمصالحة الوطنية في أفغانستان عبد الله عبدالله على ضرورة استغلال الفرصة الحالية لإنهاء الحرب في البلاد، محذرا من العواقب المحتملة لفشل العملية.
 
وقال عبدالله: يجب أن نحافظ على الوحدة فيما بيننا من أجل تحقيق السلام، مضيفا: "إذا فقدنا هذه العملية، فسوف نفقد فرصة لتحقيق سلام حقيقي".
 
وقال في تغريدة في وقت لاحق من ذلك اليوم: "بينما يتوق شعب أفغانستان إلى إنهاء الحرب ويطالب بتحقيق سلام كريم وشامل، فإنني أدعو جميع المواطنين إلى اتخاذ خطوات جريئة، كما ينص ديننا الإسلامي المقدس، لحماية المدنيين وإلقاء السلاح والسعي إلى تسوية عادلة".
 
وفي 12 سبتمبر، عقد المفاوضون الأفغان ومسؤولو طالبان جلسة افتتاحية لبدء المحادثات التي طال انتظارها رسميا، لكنهم يكافحون منذ ذلك الحين لتشكيل أجندة يمكن أن تقود عملية السلام.


اضف تعليق

لا مانع من الإقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( وكالة كليوبترا للأنباء ).
الأراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها فقط جميع الحقوق محفوظة 2009 - 2015