وأضافت المنظمة أنها تتوقع أن ينمو الاقتصاد العالمي هذا العام والعام المقبل بنحو 2.9 في المئة، وهو الأقل في عشر سنوات، علما أن تقدير المنظمة في سبتمبر كان في حدود 3 في المئة بالنسبة لعام 2020.

وتوقعت المنظمة التي تتخذ من باريس مقرا لها، نمو الاقتصاد ثلاثة في المئة عام 2021، وفق ما نقلت "رويترز".

وبالنسبة للولايات المتحدة، توقعت المنظمة نموا بنسبة 2.3 في المئة هذه السنة، بعد توقع 2.4 في المئة بسبتمبر.

 

أما بالنسبة للصين، فتوقعت المنظمة نموا في حدود 6.2 في المئة بـ2019، بينما كانت التوقع لمنطقة اليورو بمعدل 1.2 في المئة العام القادم.

وزادت توقعات منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية للنمو في بريطانيا العام الحالي إلى 1.2 في المئة، بعدما توقعت واحدا في المئة فقط في وقت سابق، في حين قدرت النمو بواحد في المئة أيضا في 2020 و1.2 في المئة في 2021.