آخر الاخبار

garaanews  عون يأمل في ولادة حكومة لبنانية "خلال أيام" garaanews  بالكمامة والهتافات.. هكذا احتفل "أسود الرافدين" ومشجعوهم garaanews  بحضور القائم بأعمال سفارة خادم الحرمين الشريفين بالإنابة مركز الملك سلمان للاغاثة والاعمال الانسانية يشارك بالجولة الميدانية لمشاريع برن garaanews  الأميرة بسمة تحضر اللقاء الوطني الإرشادي" لقاء الوفاء للحسين" garaanews  ترامب يرشح سفيرا فوق العادة ومفوضا للأردن garaanews  الاردن : الملك في زيارة مفاجئة إلى مستشفى التوتنجي garaanews  الوزني: تكليف هيئة الاستثمار بدراسة إنشاء صندوق استثماري وطني garaanews  / الأمير زيد بن رعد يعبر عن قلقه حيال مستقبل الأمم المتحدة garaanews  الصين تؤكد أهمية دفع العلاقات مع فرنسا وأوروبا إلى مستوى جديد garaanews  بورصة عمان تبدأ تعاملاتها على انخفاض garaanews  قتلى وجرحى بمواجهات وسط بغداد garaanews  الإمارات ومصر تطلقان منصة استثمارية بقيمة 20 مليار دولار garaanews  هدنة غزة باختبار "الصواريخ".. وإسرائيل تعلن اغتيال أبو ملحوس garaanews  الخارجية الأميركية: التحالف ضد داعش دمر التنظيم 100% garaanews  السويد تعتقل مسؤولاً إيرانياً متورطاً بمجازر الإعدامات الجماعية

الشعب السوداني في حالة حرب مع مرتزقة المراهقة السياسية في الخليج

وكالة كليوباترا للأنباء


أسعد العزوني

عادة ما تكون الحرب بين شعب وقوة غازية معادية خارجية تطمع في نهب ثرواته  والسيطرة عليه ،أو تنفيذ أجندة صهيونية ،لكن ما يجري في السودان حاليا ،هو حرب مواجهة بين الشعب السوداني المسالم المطالب بدولة مدنية منجزة ،وبين إنقلاب العسكر المأجور الذي يعمل لصالح المراهقة السياسية في خليج كوكس ،وبدعم من الإنقلاب العسكري في مصر الذي يقوده السيسي ،ويصب في مجمل سياساته في مصلحة مستدمرة إسرائيل الخزرية الصهيونية الإرهابية ،وكما هو معروف فإن هذه الطغمة العسكرية العمياء في السودان  أزاحت الرئيس البشير لأنه رفض التعليمات السعودية-الإماراتية القاضية بإستقباله ل"كيس النجاسة"حسب التعبير الحريديمي النتن ياهو في الخرطوم والتطبيع مع مستدمرة الخزر في فلسطين.

ما نكتبه هذه المرة ليس تحليلا سياسيا يحتمل الخطأ أو الصواب ،وربما يجنح نحو العاطفة وهوى النفس قليلا،بل نقوم بنقل الأحداث الجارية حاليا في السودان وتصويرها من مصدرها مباشرة،توثيقا لجرائم الإنقلاب العسكري في السودان المدعوم والممول من  قبل السيسي والإمارات والسعودية ،ومعروف أن هذه الطغم الثلاث تقف عائقا أمام أي تغيير إيجابي في الوطن العربي حتى لا تنتقل العدوى إليهم.

المشهد أمامي على الشاشة مريع ،فالحرائق التي ينبعث منها الدخان واللهب تلتهم  الكثير  ،والعسكر الهمج يواصلون ضرب المواطنين المعتصمين ضربا مبرحا ،والخراب يتعمق شيئا فشيئا في الخرطوم ،والساحات  تتوشح بالسواد لأن العسكر الهمج لا يفرقون بين رجل وإمرأة ولا يفرقون بين صغير  أو كبير ،فهم يتصرفون كالتتار تنفيذا لأوامر قادتهم المأجورين.

ما يجري اليوم في شوارع الخرطوم دليل شؤم على وجود العسكر في سدة الحكم ،وهو نذير سيء لإستمرار هؤلاء العسكر المأجورين في الحكم ،ففي حال تمكنهم من السلطة فإنهم سيغرسون أنيابهم المسمومة في منجزات الوطن وينهبونها ومن ثم يوزعونها على أنفسهم كغنائم حرب،دون الإكتراث بمصير أو مصالح أهل السودان الذين ظنوا أن الرئيس البشير كان يقف حجر عثرة أمام طموحاتهم ،وكان عائقا أمام تقدمهم ،ولكنهم الآن وكما أتخيل نادمون أشد الندم على تحركهم  ضد البشير ،دون ان يعلموا أن المؤامرة الإماراتية السعودية السيساوية الدحلانية كانت تسبقهم لرسم خارطة السودان الجديد ..السودان  المأجور لبعض هلاميات خليج كوكس ،والمطبع مع مستدمرة الخزر في فلسطين.


اضف تعليق

لا مانع من الإقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( وكالة كليوبترا للأنباء ).
الأراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها فقط جميع الحقوق محفوظة 2009 - 2015